صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 38

الموضوع: برنامج عالم الحيوان خش وشاهد؟

  1. #21
    استشاري الصورة الرمزية باسل
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    1,803
    معدل تقييم المستوى
    11

    افتراضي ماذا تعرف عن الذئب ؟

    ماذا تعرف عن الذئب ؟





    هو الحيوان الوحيد الذي تخشاه الجن !!


    هل تعلم ان الذئب
    يشم رائحة دم البشر على بعدأميال بالصحراء وأن الانسان اذا اصيب وخرج
    منه دم في الصحراء يصبح هدفا للذئبلايستطيع الخلاص منه بسهولة


    هل تعلم ان الذئب
    لا يأكل الجيفه مهما كانجوعه


    هل تعلم ان الذئب
    حيوان لا يتهجن ولا يصبح أليفا كباقي الحيواناتالمفترسه كالنمور وغيرها


    هل تعلم أن الذئب
    عندما يهجم على قطيع من الغنم أوغيرها من المواشي يختار أفضل الموجود
    ويظل يبحث بينها حتى يجد الافضل


    هل تعلم أن الذئب
    لديه من الذكاء مايجعله يعرف إن كان راعي الماشية يحمل سلاحا أو لا يحمل
    وعلى غرار ذلك يقرر الهجوم من عدمه ويعرف إن كان راعي الماشية ذكرا
    او انثى وعليه يقرر الهجوم من عدمه


    هل تعلم أن الذئب
    كثير الحركة فلا يستقربمكان معين في القفار


    هل تعلم أن الذئب
    عندما يفترس الضحيه يقوم باستخراجالاحشاء أولا أو مايسمى عند الباديه
    (( بالشواء ))
    وهي الاعضاء الطريه داخل الجسم مثل الكبد والكليتين والطحال

    والامعاء فيلتهمها اولا ومن ثم باقي الجسم




    هل تعلم أن الذئبه الانثى

    أكثر شراسة من الذكر وبالذاتعندما يوجد لديها صغار




    وهل تعلم أن الذئب

    في الأسر لا يضع عينه بعينك وبمجردصرف نظرك عنه يعاود النظر إليك
    ثم يعود فيصرف نظره عنك إذا نظرت له مرة أخرى !!!





    وهل تعلم أن الذئب

    بمجرد القفز فوق الفريسة لا تقوم مرة أخرى





    وهل تعلم أن الذئب

    وفي مجموعة تستطيع افتراس الناقة ح تى لو كانت تجري !!!


    وهلتعلم أن سلاح الذئب

    عند الصراع مع أقوى الرجال هو ذيله حيث يلفه على ساق الرجل!!



    وهل تعلم أن الذئب

    يعرف الرجل الجبان من الرجل الشجاع !!!



    ولهذا كان الذئب ذئبا

    فالعرب جعلوا من يصفونه بالشجاعه والذكاء والفطنه ذئبا فما أحلى أن يسمى
    البشر ذئبا وبالذات عند أهل الباديه فللذئب قصص وروايات عجيبه عند اهل الباديه

  2. #22
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Sahm الدب القطبي



    الدب القطبي







    يتميز بقدرته الشديدة على الاحتمال. وهو يعيش على الشواطئ المتجمدةوفي مياه المنطقة القطبية الثلجية. يغطي جسمه شعر كثيف أبيض اللون.
    الدب القطبي دب كبير الحجم أبيض اللون يعرف بدب الشمال، وتعيش معظم الدببة القطبية، في المناطق التي تنفلق فيها كتلة الثلج البحرية المحيطة بالقطب عن بعضها أثناء الصيف. فهي تعيش أساسا في السواحل الشمالية لكندا وغرينلاند، وروسيا وفي جزر المحيط القطبي وتوجد الدببة القطبية أيضًا بالقرب من ساحل ألاسكا الشمالي. وهي تتغذى بالفقمة (عجول البحر) والحيوانات الأخرى التي تقوم بصيدها.
    جسمه:

    الدب القطبي له جسم طويل، و رقبة و رأس، وله أذنان قصيرتان مكسوتان بالفراء،وأسنان حادة. ويتراوح طول الدب المكتمل النمو من 2,5 إلى 3,5 م. ويزيد وزنه عن 450 كجم. ويصل طول إناث الدببة المكتملة النمو 1,8م ويصل وزنها من 180إلى 230 كجم. والدب القطبي له فرو أبيض كثيف الشعر،ويتضافر هذا الفرو مع طبقات الشحم الكثيفة الموجودة تحت الجلد على حماية الدببة منقسوة البرد، كما أن هذا الفراء يساعد الدببة على التمويه والتخفي من الصيادين.
    حاسة الشم عند الدببة القطبية حادة جدًا، بحيث يمكنها أن تشم الطعام على مسافة بعيدة تصل إلى 16كم ولو كانت داخل كهوفها المغطاة بطبقات الثلج السميك. كذلك فإن الدببة القطبية تجيد التسلق و السباحة. أما على الأرض اليابسة ففي إمكانها فقط أن تجري بسرعة متقطعة تزيد عن 50 كم في الساعة. تسبح الدببة بقوة عن طريق التجديف بأرجلها الأمامية ومد رأسها إلى الأمام.

    تتغذى الدببة القطبية أساسا بأنواع صغيرة من الفقمة (عجول البحر) المطوقة. وفي فصل الربيع تصطاد الدببة القطبية صغار عجول البحر بقتلها في مكامنها. بعد ذلك يتم صيد هذه العجول داخل ثقوب الجليد التي تخرج منها لاستنشاق الهواء. وبعدما تنكسر طبقات الجليد، تفاجأ العجول المستلقية على قطع الثلج الطافية بالدببة تقفز من تحت الماء و تثب فوقها. وتتغذى الدببة أيضا بطيور البحر، والقوارض والسمك والحشائش.

    تعيش الدببة القطبية أثناء شهور البرودة الشديدة داخل جحورها والدبة الحامل تقيم في جحرها عادة في الفترة من أكتوبر إلى أبريل، وهي تحفر جحرها في العمق داخل كتلة سميكة من كتل الثلج الموجودة على جانب أحد التلال أو الوديان. ثم تلد الدبة في أواخر نوفمبر، أو أوائل ديسمبر. وتضع توأمين في العادة. ولا يزيد طول الجرو الصغير عند ولادته على 25 سم بينما يصل وزنه إلى حوالي 0,7 كجم.

    و يقيم أفراد العائلة معا إقامة جماعية مدة تقرب من عامين، وقد يمتد عمر الدببة القطبية المتوحشة إلى 33 عاما، أما الدببة التي تعيش في الأسر فإنها تتمتع بعمر أطولقليلا. ويزن الجرو الصغير (الديسم) عند ولادته حوالي 0,7كجم فقط ويكون عاجزًا تمامًا عن الحركة وتعيش معظم الصغار في كنف الأمفترة العامين الأولين من حياتها. الدببة القطبية وعلاقتها بالبشر.
    رغم أن الدببة القطبية تعيش على اصطياد الحيوانات وقتلها، فإنها قلما تقتل أحدا من البشر، ومع ذلك فإن الناس يهددون حياة هذه الدببة وبقاءها. فقد قتل الصيادون كثيرًا من الدببة القطبية من أجل الحصول على فرائها الجميل الغالي الثمن. وقد تناقصت أعداد الدببة القطبية حتى أصبحت اليوم حوالي 25,000 في العالم كله. وتفرض روسيا، وكندا،والولايات المتحدة، وبعض الدول الأخرى قيودا على أعداد الدببة التي يسمح للصيادين بقتلها.
    الدببة يعانون من مشكلة التلوث والتغير في الطقس:





    يقول خبير في البيئة إن الدب القطبي قد ينقرض في غضون 100 عام بسبب سخونة الأرض. والدب القطبي الذي يعتمد على الجليد في حياته أصبح يعاني من تأثير التغييرات الجوية في مناطق مثل خليج هدسون في كندا. ويقول العلماء إن الجليد في القطب الشمالي يذوب بمعدل 9 بالمائة كل 10 سنوات، وعلى ذلك فان القطب الشمالي في الصيف قد يكون خاليا من الجليد في منتصف القرن الحادي والعشرين. واستعمل الدكتور اندرو ديروشر من جامعة البرتا هذه المعلومات لدراسة تأثيرها على الدب القطبي. ويعتقد الدكتور ديروشر أن الدب القطبي قد ينقرض بحلول نهاية القرن الحادي والعشرين إذا بقي معدل سخونة الأرض على ما هي عليه الآن. وقال في مقابلة مع قناة بي بي سي: "إن حياة الدب القطبي تعتمد على الجليد." وقال: "بما أننا نشاهد الآن تغيرا في توزيع الجليد وأنماطه فان بإمكاننا أن نتوقع تغييرات أساسية في البيئة التي يمكن للدب القطبي أن يعيش فيها." وأضاف: "بما أن الجليد في طريقه إلى الذوبان فان الدب القطبي في طريقه إلى الانقراض." ويعيش الدب القطبي في القطب الشمالي، ويقتات على كلاب البحر." ويستعمل الجليد كرصيف يصطاد منه كلاب البحر، وهو يسير على الجليد في الطريق إلى وكره. ويقول الدكتور بيتر وادام من جامعة كبيمردج، وهو متخصص في الدب القطبي: "إن الدب القطبي يواجه مصيرا غامضا ما لم يستطيع أن يغير من عاداته." ويعتقد العلماء أن الدب القطبي تطور عن الدب البني اللون منذ حوالي 200 الف سنة. وقالت لين روزنتراتر المتخصصة في علوم البيئة إن هناك بعض الحالات التي نجد فيها الدب القطبي يبحث عن طعامه في أوعية القمامة في الصيف، ولكنه بحاجة إلى دهون كلاب البحر ليعيـش في الشتاء. ويشاهد الدب القطبي حاليا في مناطق القطب الشمالي مثل الاسكا وكندا وروسيا وغرينلاند والنورويج.

  3. #23
    عطاء بلا حدود
    عميد المنتدى
    الصورة الرمزية ابو يعقوب
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    الدولة
    الأردن
    المشاركات
    20,565
    معدل تقييم المستوى
    38

    افتراضي

    [align=CENTER][tabletext="width:100%;background-image:url('http://www.arabnokia.net/backgrounds/21.gif');"][cell="filter:;"][align=center]
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    موضوعي هو عن الحصان العربي
    يمتاز الحصان العربي بصفات الجمال والشجاعة وله خمس عائلات
    عرفت عند العرب كل عائلة تمتاز بصفة تميزت بها عن الغير
    وتجتمع كل العائلات الخمس في صفة موحدة وهي ان قدرة حمل الاكسجين
    في كريات الدم لديه أكثر من غيرة من الخيول الاخرى. وكماعرف عنه
    حدة الذكاء ومعرفة صاحبه وحفاضة على سلامته وقد اعجب الاوربيين
    بالحصان العربي عندما راوه في الحملات الصليبية لجماله ورشاقته وخفة حركته
    مما يزيد من مهارة المحارب فوقة وحرص القادة على اقتنائه ومن ثم تم تهجينه
    مع خيول اورباء نتج عنه خيول السباق التي نراها اليوم ومن الملاحظ
    على خيول السباق سرعة اصابتها في أوتار القوائم، وعند الامهار تحت سن
    الخمس سنوات حدوث التهاب وكسور ميكروسكوبية في الجهة الامامية
    لعظمة الساق الامامية (عظمة المدفع) والمتعارف عليه بالشرشرة(شورشن)
    وأصلها (Sore Shin )، مع قلة الاصابات في الخيول الاصيلة التي لم تهجن
    وكلمة اصيل يعتقد البعض انها تطلق على الخيل العربية فقط وهي تطلق
    على جميع الخيول التي تحتفظ بصفات سلالتها دون مخالطة.
    سواء كانت عربية او اوربيه او غيره.ومن سلالات الخيل المصرية
    والكردية وخيول هضبة الانضول والمنغولية وغيرها الكثير.





    من الصفات الجميلة في الحصان العربي انة يمتاز بوجة صغير جميل
    و عينين واسعتان و اذنين صغيرتان و تقعر خفيف في الوجة مما
    يضفي علية نوع من الجمال الوحشي في بعض الاحيان و كذلك يتميز
    الحصان العربي بكبر حجم الصدرالذي ان دل علي شيء فانما يدل علي
    كبر حجم رئة الحصان العربي و التي تؤهلة للقيام بالاعمال الشاقة
    و تفردة في سباقات الخيل للمسافات الطويلة (الماراثون).
    ويتميز ايضا الحصان العربي بوجود تقعر خفيف في منطقة الظهر و التي تعتبر
    من محاسن الحصان العربي .وتتميز ارجل الحصان العربي بالقوة و المتانة
    وهي التي تؤهلة للقيام باعمال شاقة سواء في الحرب او السباق.
    ان يكون حافره مقعر وان يكن البياض الذي في ساقة لا يتعدى الركبه
    وان تكون ادناة منتصبتان وان يكون ظهرة مقعر ةاهم شي ان لا تكون
    ضلوعه بارزة ويتميز الخيل العربي عن غيرة بان منبت الشعر عند ديله قصير
    وان يكون الديل مبتعد عن الفخدين في قوائم الخيل العربي الخلفيه
    منطقة بارزه تسمى الابره يجب ان تكون متوازية مع مؤخرة الخيل






    ظهرالحصان في أفريقيا مع غزو الهكسوس لمصر حوالي القرن 15 قبل الميلاد
    وذلك لجر العجلات الخفيفة, ولم يستخدم الحصان في أعمال المزارع
    والجر إلا في القرن 19. وكان في البداية يركب عاري الظهر و لم يستخدم
    السرج ولا اللجام حيث لم يكن قد اكتشف ذلك ، وأول ما أستخدمت
    كان مع الحصان العربي الأصيل.





    عرف العرب الخيل منذ القديم و أولوهم عناية خاصه نظراً لإستخداماته
    فى مختلف المجالات و لقد إستخدم أهل الجزيرة العربية الخيل فى السلم و الحرب
    كما تباهى أهل الجزيرة العربية بالخيول العربية و أقاموا لها الحفلات
    فى مختلف المجالات مثل مسابقات الجمال ووضعوا لها قياسات خاصه
    لأعلان الفائز منها . كما انهم علموا الخيول الرقص العربى و كيفية أداء
    الأيقاع على نغمات الطبول و الدفوف. و يتميزالحصان العربى بصغر حجمه
    و جمال منظره فى تناسق بديع مما جعله محط أنظار الشعراء فقالوا عنه
    فى الحرب شعراً مثل أمرؤ القيس مكراً مفر مقبل كجلمود صخر حطة السيل من على.



    و لان الحصان العربىيمتاز بالذكاء الكبير و سهولة تعلمه و توافق الحصان العربى
    مع صاحبه و سرعته العاليه فكان عنصراً مهما فى الحرب و السلام فتبارو فى القتال
    من فوق صحوةالحصان و اتخاذ الأماكن الخاصه بالقتال فى سرعة البرق و التموية .

    وقد تفنن العرب فى تصميم لبس خاص للحصان ليزداد جمالاً سواء فى الحرب
    أو السلم مثل الخوذات و السرج الفضى و الركاب البراق و لكى يحافظوا
    على نسب الحصان فقد برعوا فى أهتموا بمعرفة الأم و الأب للحصان
    و تحروا نقاء السلاله و عدم دخول عناصر غير عربيه أو خليطة .



    لمعت عائلات و اشخاص بذاتها فى ترويض الخيل العربى و العنايه به و استخدام
    أختام خاصة لأيضاح نقاء السلاله فيقال هذا حصان عربى مختوم فهو سريع
    و له قوة تحمل عاليه جداً فى سباقات السرعه. كما ضربوه على القفز
    و أجتياز الحواجز و لقد أثبت الحصان العربى تفوقه الملحوظ فى منافسات السرعه و الترويض و القفز.

    لما كان للحصان العربى من قوة و جمال فى الشكل فقد أستخدم
    ايضا فى تحسين سلالات أخرى غير عربيه





    قسم العرب الخيل من مبنى اصالتها الى اربعة اقسام.
    وهي على النحو التالي
    العربي ،المقرف (أو المذرع) ، الهجين ، البرذون.




    و هو ما تماثل ابواه في الاصالة و يسمى بلغة العرب "عتيقا"
    و العتق هنا قد يؤخذ من باب القدم او من باب العتق (الخلو)
    من العيوب فهو معتوق من العيوب و من الطعون في اصلة وهو جواد تعجز
    الكلمات في وصفه فهو متناسب الاعضاء متوسط الحجم عزيز النفس.



    و الفرس العربي او الفرس العتيق ذكر في الموروث العربي و الشعر العربي
    و في السنة المطهرة في عدد لا بأس به من الاثار . كما يسمى العربي
    خيلا و تسمية الخيل خاصة بالعربي و الخيل في لسان العرب
    جماعة الافراس العربية ، و المفرد خائل (مؤنثة) و الجميع خيول و التصغيير خييل
    و التسمية بالخيل مأخوذه من الاختيال في المشي.




    وهو ما كان ابوه أشرف من امه . و الاسم مأخوذ من الهجنة و الهجنة
    هنا بمعنى العيب. و تحت هذا القسم تصنف خيل السباق او الثوروبرد الهجينة
    و يقال لها تجاوا "مهجنة اصيلة" وهذا في غير محله
    اذ لا يوص الضد بالضد و الاصالة عكس الهجنة.




    وهو ما كانت امه أشرف من أبيه ، و كلمة القرف اي القرب
    و المقصود هنا لقربه من الهجين و المقرف احط من الهجين.




    وهو ماستوى ابواه في الخسة ، من اهم ما يفضح البرذون هو كبر الحجم
    و غلاطة العنق و يكني هذا النوع من الجياد بأبي الاخطل لاسترخاء اذنية.
    ارجوا ان تكونوا قد إستفدتم
    [/align][/cell][/tabletext][/align]

  4. #24
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Sahm







    طائر البشاروش

    طائر مائي ملون غير مالوف , يعيش في امريكا , وأفريقيا ,
    و جنوبي أوروبا و أسيا , و له رجلان طويلتان و رقبة
    طويلة و رفيعة , و المنقار مقوس , وهو أكبر حجم من الرأس.
    و يرجع لو ن الريش الأحمر الوردي , إلى بعض المواد الكيميائية
    الموجودة في غداء الطائر. و يعيش الباشروش في جماعات
    كبيرة على البحيرات القلوية , و يتغدى و رأسه في وضع مقلوب
    في الماء . و يقوم بتصفية الكائنات الدقيقة , بواسطة طبقة
    من الشوكيات على منقاره . و يبني الباشروش عشه من الطين ,
    و الأفراخ الصغيرة لها مناقير مستقيمة , و تسبح في جماعات في
    المياه الضحلة . و قد كانت طيور الباشر وش تعيش معيشة
    برية في ج نوب الولايات المتحدة , و كانت تصاد للإنتفاع
    بريشها و هذا ما ادى إلى إنقراضها الأن.

    مع اجمل تحياتي
    أخوكــــ إسلام ـــم في الله



  5. #25
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Collapse Tcat

    حيوان الفقمة
    الغواص الذي يواجه خطر الانقراض



    الفقمة حيوان استطاع أن يتكيف مع أشد وأقسى بقاع الأرض برودة ويواجه بشكل يومي مخاطر كثيرة تهدده بالانقراض ومع ذلك لا يزال هذا الحيوان يكافح من أجل الإبقاء على تواجده وحقه في العيش كغيره من الكائنات الحية، وله مهارات كثيرة أشتهر بها ومرونة فائقة في التحكم في موازنة الأشياء من خلال عروض السيرك التي أبهرت الكثيرين كما يتميز بذكائه الشديد وقدرته العجيبة في تعلم الحركات بسرعة مبهرة.
    إن الشكل الأسطواني لحيوان الفقمة، بالإضافة إلى أطرافه التي تبلورت على مر السنين إلى زعانف جانبية والزعانف القدمية التي في المؤخرة، جعلت منه أحد أفضل وأمهر حيوانات الغطس في العالم حيث كل عضو لديه يؤدي عملا معينا يسهل على الفقمة التجول تحت الماء بسرعة كبيرة وفي نفس الوقت يجد المرونة التامة في حركته بحيث لا يعيقه شيء. وبالرغم من أن تصنيف هذا الحيوان يندرج تحت الثدييات ألا أنه يتميز بالقدرة على حبس التنفس تحت الماء ولا يفوقه في هذا التميز سوى الحوت، وهذا أحد الأسباب الرئيسية في تبرير قضاء الفقمة معظم فترات حياته تحت الماء.
    وقد عرف عنه ولعه بالغوص تحت الماء حيث إن نبضات القلب لديه تقل أثناء الغوص من 10050 نبضة بالدقيقة الواحدة حتى تصل إلى 10 أو أقل في الدقيقة لحظة الغوص، ولدى الفقمة القدرة في الغوص إلى أعماق كبيرة ً تصل إلى 150 و250 متر وتتمكن من البقاء إلى ما يقارب 20 أو 30دقيقة.
    موطن حيوان الفقمة
    حيوان الفقمة لا يعيش في منطقة معينة ولكن الرابط الوحيد بين أماكن تواجده الشاطئ فهو يعيش بقرب البحار تبعا لحاجته للبحر في كسب قوت يومه من الثروة السمكية وكذلك من خلال ممارسة رياضته المفضلة والمتمثلة في الغوص، فحيوان الفقمة وجد في معظم بحار العالم وهناك أنواع نادرة منه تعيش في البحيرات، وهناك أنواع كثير تعيش في القطبين الشمالي والجنوبي وهناك أنواع توجد في البحار والشواطئ الدافئة، والسر في تحمله البرودة الشديدة في القطبين المتجمدين أنه يصنف من الحيوانات ذوات الدم الحار ففرائه البسيط لن يؤدي مهمة التدفئة لوحده ولهذا فإن الله سبحانه وتعالى قد زود هذه الكائنات بتغييرات بيولوجية في جسمها بحيث يستطيع الحيوان ممارسة الغوص والرجوع إلى الشاطئ دون أدنى خوف من تدني درجات الحرارة والتي قد تصل إلى أرقام مخيفة من البرودة.
    والظاهرة الغريبة التي حيرت العلماء هي تجمع حيوانات الفقمة على الشواطئ بأعداد هائلة والجلوس على الشاطئ دون حراك، ومن خلال الدراسات التي قام بها علماء الحيوان وجدوا أن حيوان الفقمة يقضي وقته على الشاطئ للراحة، كذلك في موسم التناسل حيث يقوم الذكور والإناث بالتجمع في مكان مخصص للقيام بعملية التناسل ومن ثم العودة إلى نفس المكان بعد أن تكمل الأنثى فترة الحمل لوضع الأطفال.
    التناسل وصغار الفقمة
    حيوان الفقمة له طريقة فريدة في التناسل حيث تقوم الحيوانات بالتجمع على اليابسة للتناسل بطريقة فريدة فكل الذكور والإناث يتجمعون في جماعات للتلقيح، وقد سجل العلماء أعداد هذه الجماعة من حيوان فقمة لحظة موسم التزاوج حيث وصلت في إحداها إلى 70000 وهو عدد كبير وأثناء مراسم التزاوج تقوم ذكور الفقمة بالمبارزة فيما بينها لتحديد الزعيم الذي سيحظى بمعظم الإناث وهي عادة نادرة في عالم الحيوان وبعد ذلك تأتي فترة الحمل لدى الأنثى وتصل ما بين ستة أسابيع إلى 9 أشهر تبعاً لنوع الفقمة وأنثى الفقمة تلد مرة واحدة كل عام ولا يتعدى عدد المواليد مولودا واحدا لكل أنثى إلا أن هناك حالات استثنائية سجل فيها ولادة توأم وفترة الولادة غالباً ما تكون ما بين بداية فبراير إلى منتصف مارس، ويكسو صغار الفقمة لحظة الولادة الفرو الأبيض ويتغير لونه مع نموه في المستقبل ويزن صغير الفقمة لحظة الولادة 73 باوندا وطوله قد يصل إلى ثلاثة أقدام، ويلازم الصغار أمهم في أول 35 أو 40 يوما بعد الولادة وفي خلال هذه الفترة تعطي الأم دروساً لصغارها في الغوص والسباحة وتفقد الأم خلال أيام التدريب هذه ما يقارب الـ 200 باوند حيث إنها تصوم عن الأكل لتغذية صغارها وفي حال فقدان الأم لصغارها في أوقات الازدحام على الشاطئ أو أثناء فترة الغوص فإنها تقوم بالاتصال معهم عن طريق الصوت والشم وعن كيفية تمييز كل منهما لصوت ورائحة الآخر، فإن سر هذا يكون في أول أيام الولادة حيث إن الأم تقوم بالصراخ في وجه طفلها أثناء الولادة ويرد الطفل عليها ومن خلال هذه العملية يميز كل منهما صوت الآخر.
    أنواع حيوان الفقمة
    هناك أنواع متعددة للفقمة لكن قبل أن نذكرها لابد أن نعرف عن الفقمة وأسد البحر، يعتبر أسد البحر من عائلة الفقمة ولكنه في الوقت نفسه لا يعتبر من أحد أنواعها بل يعتبرونه العلماء ابن عم للفقمة ان صح التعبير حيث إن أسد البحر يختلف بعض الشيء عن الفقمة، فهناك فقمة الفيل، وفقمة الميناء، وفقمة المُنك، وفقمة القطب الشمالي وغيرها الكثير حيث إن أنواع الفقمة في العالم قد تصل إلى 19 نوعاً وأسد البحر له أنواع تصل إلى 14 نوعاً. فالفارق الرئيسي بين الاثنين هو شكل الأذن حيث إن أسد البحر له أذن مرئية وظاهرة بينما الفقمة لها فتحه خلف العين تمثل الأذن التي تسمع من خلالها كما أن حجم أسد البحر أكبر من الفقمة وزعانفها كذلك كبيرة عنها في الفقمة.
    الفقمة الفيل
    وسنلقي الآن نظرة سريعة على أبرز أنواع الفقمة وبداية مع الفقمة الفيل وسميت بذلك نظراً لكبر حجمها الهائل والذي يشابه في ضخامته شكل الفيل، فالفقمة البالغة من هذا النوع يصل وزنها إلى ستة آلاف باوندا ( ما يقارب وزن شاحنتين ) وطولها يصل إلى 18 قدما ( طول سيارتين ) وهي من أكبر أنواع الفقمة على الإطلاق. وفحولة هذا النوع لا مثيل لها حيث إن الذكر من هذا النوع بإمكانه تلقيح 50 من الإناث، وبإمكان فقمة الفيل الصوم عن الطعام لمدة ثلاثة أشهر أثناء موسم التزاوج وتقضي ما يقارب من 80% إلى 90% من وقتها تحت الماء وفقمة الفيل تتميز بعمق المسافات أثناء الغطس حيث تصل إلى 5.015 قدما تحت سطح الماء وتحمل فقمة الفيل أكبر رقم في مدة البقاء تحت الماء حيث تستطيع الاستمرار لمدة 80 دقيقة تحت الماء.
    فقمة الميناء
    هذا النوع من حيوان الفقمة له أنواع تعيش في المياه العذبة كالبحيرات وتنتشر في أماكن متفرقة من العالم في البحر الباسفيكي وفي شواطئ كاليفورنيا والمكسيك والبحر الأطلنطي، ويصل طول الذكر لهذا النوع من حيوان الفقمة إلى مترين ( 6.6 قدم ) ويزن ما يقارب من 170 كلجم أما الأنثى فهي أصغر نوعاً ما حيث يصل طولها إلى 1.7 متر (5.6 قدم ) وتزن ما يقارب من 150 كلجم ولدى فقمة الميناء القدرة على البقاء تحت الماء ما يقارب الـ 28 دقيقة والوصول إلى عمق يقدر 90 مترا (295 قدم ) ويتضح الفرق بين قدرتها وقدرة فقمة الفيل من حيث الغطس ومدة البقاء تحت الماء، وفقمة الميناء غير اجتماعية بعكس بقية الأنواع حيث إنها لا تتصل ببعضها البعض ولا تشترك في اغلب النشاطات اليومية التي تقوم بها بل على العكس من ذلك فاقرب مسافة بين فقمة ميناء وأخرى تتجاوز المترين.
    فقمة المُنك
    ويتواجد هذا النوع من حيوان الفقمة بكثرة في جزر الهاواي حيث تقدر أعدادها المتواجدة حالياً مابين الـ 500 إلى 1500 فقمة، والذكر من هذا النوع يبلغ طوله 7 أقدام ووزنه قد يصل إلى 400 باوند بينما الأنثى تعد أكبر من الذكر في هذا النوع حيث يصل طولها إلى 7.5 قدم ووزنها يصل إلى 600 باوند، ومتوسط عمر فقمة المُنك قد يصل إلى 30 عاما، وهي من الأنواع القليلة التي تفضل المناخ الدافئ للعيش.

  6. #26
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    افتراضي

    يربى في المملكة أنواع من الماعز أغلبها تأقلم على الظروف البيئية السائدة ، وتشمل :



    1- الماعز العربي المحلي المعروف بالعارضي ( البدوي الأسود ) :

    وهو ماعز متوسط الحجم مندمجة الجسم ، وهي ماعز سوداء اللون غالباً وتكون عسلية أو بيضاء ، وتمتاز بطول الشعر الخشن . القرون موجودة في الجنسين ، وهي نصف دائرية معقوفة للخلف في الإناث ، وقد تكون حلزونية في الذكور ، والآذان طويلة متدلية . تنتشر الماعز العارضي في منطقة نجد ، والنوع الموجود بالحجاز قصير الآذان والقرون . ويعتبر متوسط النمو جيد وقد يقرب من 200 جم / اليوم ، والوزن الحي بعمر سنة في حدود 40 كجم . والماعز العارضي من أكثر السلالات من حيث العدد والأهمية والانتشار في المملكة . وتشير الدراسات التي تمت في كلية الزراعة بالرياض إلى قابيلة تطوير إنتاج الحليب منها لقدرتها على إنتاج 3 لتر / اليوم لمدة 120 - 150 يوم .


    2- الماعز التهامي :

    ماعز متوسط الحجم ، وتنتشر في منطقة السهل الساحلي لمنطقة تهامة عسير على ساحل البحر الأحمر ، وذات لون أبيض للجسم والرأس ، وتكون الأرجل والبطن حمراء أو مشوب بالحمرة أو مبقعة ، والذيل قصير ملتف للجسم ، والإناث ( الجفار ) بقرون قصيرة ، والذكور ( التيوس ) بقرون كبيرة منحنية .


    3- الماعز الجبلي :

    ماعز صغير الجسم ، وتنتشر في المنطقة الجبلية من جبال السروات المحاذية للبحر الأحمر . وهي متعددة الأوان ، وذات قرون خنجرية متوسطة الطول لكلا الجنسين ، والآذان قصيرة ، والشعر طويل .
    4- كما يربى في المملكة عدد من أنواع الماعز التي دخلت من المناطق الأخرى ، وذلك تبعاً لشهرتها أو لنوعية إنتاجها كالماعز المصري والشامي والهندي . وبعض هذه الأنواع استقر في المملكة منذ مدة طويلة ، وتأقلم على بيئتها مثل :

    4-1- الماعز المصري :

    وهو من النوع الزرائبي النوبي طويل الأرجل بدون قرون ، والآذان طويلة متدلية . والماعز المصري مشهورة بتحملها للظروف الجوية القاسية ، وبكثرة إنتاجها للحليب ، وبكفاءتها التناسلية المرتفعة ( عالية في التوائم ) . والماعز المصري خليط الأوان ولكن يغلب فيها اللون الأسود ، والأنف مقوس ، ولها شعر ذقن قصير تحت الفك ، وذات ضرع كيسي كبير بندولي المظهر . وينتشر الماعز المصري في المنطقة الغربية من المملكة بكثرة كحيوانات تربية منزلية . ويستعمل كحيوانات تربية وتهجين لتحسين السلالات المحلية والأوروبية في الإنتاج أو في تحمل الظروف القاسية .


    4-2- الماعز الشامي أو الدمشقي :

    نشأ في غوطة دمشق ، ويعتبر أصل لعدد من أنواع الماعز في مصر وقبرص . وهي من الماعز كبيرة الحجم ( 40 - 60 كجم ) المنتجة للحليب ( 2 - 5 لتر ) ، والعالية في نسبة التوائم ( 1.8 ) ، والجداء الناتجة ذات لحم جيد . وهي حيوانات عديمة القرون غالباً ، وذات شعر طويل ناعم نسبياً ، وأغلبها حمراء اللون أو بلون بني فاتح ، وذات آذان طويلة متدلية ، ولها جبهة محدبة ، وأنف محدب مميز ( معقوف ) . وأغلب الأفراد لها لوزتان أسفل الحنجرة قد يصل طولها إلى 8 سم . والضرع جيد التكوين . وقد اهتم بالماعز الشامي حديثاً في المنطقة الوسطى من المملكة ، حيث يعتبر من المقتنيات الخاصة لهواة تربية الماعز في المملكة ، وتصل أسعارها إلى أثمان خيالية نظراً لندرتها وصعوبة الحصول عليها . وينصح عند شراء هذه السلالة استبعاد الحيوانات ذات الفك السفلي الطويل ، والفك العلوي القصير ، لأن هاتين الصفتين تعمل على عدم تطابق الأسنان ، مما يؤدي إلى عدم مقدرة الحيوان على قضم الأعلاف ، وبالتالي خفض الكمية المأكولة ، ونقص الاستفادة من الغذاء المقدم .


    4-3- الماعز الهندي ( Jamnpari ) والماعز الباكستاني ( Barbari ) :

    وهما يشبهان ماعز الأنجلونوبيان . وألوانها متعددة ( الأبيض والأسود والبني ) ، وغالباً لها بقع بيضاء أو بنية ، ولها آذان طويلة جداً متدلية ، وجيدة في إنتاج الحليب . وتعتبر هذه السلالة من المقتنيات الخاصة لهواة تربية الماعز في المملكة .

  7. #27
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Collapse Tcat الثعلب الاحمر






    الرتبة: آكلات اللحوم (Carnivora)

    الفصيلة: الكلبيات (Canidae)

    النوع: الثعلب الأحمر العربي (Vulpes vulpes arabica)

    الحجم: يبلغ متوسط طوله من مقدمة أنفه إلى طرف ذيله 85 سم وطول ذيله 35 سم. ووزنه يكون في حدود 7كيلو جرام.
    يعتبر الثعلب الأحمر العربي من أكبر أنواع الثعالب المنتشرة في المنطقة العربية وأكثرها شيوعاً وهو عادة ما يعيش في المناطق المفتوحة وبشكل تجمعات صغيرة وهو ليلي المعيشة يبحث عن فرائسه في الليل، ويتغذى على الفئران واليرابيع والأرانب والقوارض الصغيرة و الحشرات وكذلك الطيور والفواكه، ويفترس أيضاً الضفادع والقنافذ والديدان والخنافس، وكذلك بيوض الطير وحتى الأسماك ومن عادته البلع دون مضغ. ويقال أنه يستطيع اكتشاف الجيف من عمق 60 سم، ويذكر البدو أنه في بعض الأحيان يستخرج الأموات من قبورهم في الصحراء، وهو كالكلب أعزكم الله يدفن ما بقي من الفرائس تحت الأرض. ومن العجيب بقاء هذا الحيوان على قيد الحياة في عمق الصحراء في شهري يوليو وأغسطس (السابع والثامن) حينما تصل درجة حرارة الهواء في الظل على ارتفاع 1 متر عن سطح الأرض إلى 50 درجة مئوية وتصل درجة حرارة الرمل إلى 80 درجة مئوية وبدون وجود الماء. لذلك يتجنب الثعلب الخروج في الشمس ويبقى في جحره الرطب طوال فترة النهار فباطن الأرض أرحم من ظاهرها فهو أبرد لعدم تعرضه للشمس وبرودة الجحر تستمد من برودة الجو في الليل. ويحصل على السوائل اللازمة لجسمه من الحيوانات التي يفترسها ليلاً، وترتفع درجة حرارة جسمه قليلاً عند ارتفاع درجة الحرارة لذلك ليس في حاجة للعرق لتخفيض درجة حرارة جسمه كما يحدث مع الإنسان.لديه قدرة عالية على التكيف في بيئات متنوعة من صحراء الربع الخالي وحتى المدن الكبيرة المأهولة بالسكان حتى أن البعض يشبهونه في ذلك احيانا بالأنسان أو الفأر.









    يعتبر الثعلب الأحمر أكبر ثعالب المنطقة حجما.هناك تباين ملحوظ في حجم ولون الجسم وفقا للظروف البيئية التي يعيش فيها.يميل لون الرأس والجسم الى الأحمرار وأما الأجزاء التحتية من الجسم فهي رمادي الى أبيضز.ويوجد بعض العلامات البيضاء على منطقة الحلق والصدر.والذيل طويل يميل الى الأسوداد باتجاه نهايته البيضاء.

    يعيش فرادى او مجموعات اجتماعية غاية في التنظيم.يتحكم في حركة الجميع قائد مسيطر.ويعتمد مدى انتشار الحيوان ومساحة مناطق نفودة على مدى توفر الغذاء.







    موسم التزاوج هو من شهر ديسمبر إلى شهر فبراير ومدة الحمل هي 52 يوماً. وهناك بعض الأبحاث التي تشير إلى أن الذكر والأنثى يبقيان مع بعضهما البعض ما بقيت هي أو هو على قيد الحياة. وتضع الأنثى حملها عادة في شهر أبريل وذلك مرة واحدة في السنة وتلد عادة من أربعة إلى سبعة جراء (وابن الثعلب تسميه العرب حُصَيْن أو هِجْرِسٌ أو تتفل) تكون هذه الجراء عمياء لمدة عشرة أيام ويبقون في الجحر (وجحر الثعلب تسميه العرب المكا أو المكأ) مع أمهم حتى يبلغوا الشهر وطوال هذه الفترة يجلب لهم الأب الطعام. بعد فترة الشهر يخرج الجراء مع والديهم ليلاً ويرون يلعبون ليلاً كالكلاب مع والديهم. بعد ذلك بفترة يخرجون مع أمهم ليلاً لتعلم الصيد وعادة ما يترك الجراء والديهم بعد شهرين أو ثلاثة ويكتمل نموهم بعد 6 أشهر. والذكر قد يغادر مكان ولادته إلى مسافات بعيدة قد تصل مئات الكيلو مترات ليبدأ حياة جديدة، ويعمر الثعلب 12 سنة.








    وعادة ما يغير الثعلب جحره إذا ما أحس بالخطر ويكون لجحره عدة مداخل وتلتقي الجحور بغرفة صغيرة، ويحفر جحره على سفوح التلال الصغيرة، أو تحت شجر العوسج المرتفع عن الأرض قليلاً. وينى عشاً له في جحره مكون أوراق الشجر والأغصان ليعزل أرض الجحر الباردة والرطبة في الشتاء عن جسم جراءه.







    وللثعلب حواس حادة، الشم والنظر والسمع بأذناه الطويلتان، وهو يفضل العيش بأماكن مفتوحة ليستطيع رؤية أعداءه وفرائسه ويكون دائماً حذر وسريع الاهتياج وحينما يشعر بالخطر فإنه سوف يعدو بسرعة 70 كيلو متر في الساعة ولمسافات طويلة.

  8. #28
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Collapse Tcat

    السلام عليكم جميعا

    أعضاء وزوار منتدى عرب نوكيا
    مرحبا بكم نورتم منتدانا الغالي اليوم ساقدم لكمموضوعي هذا ان شاء الله ليضيف لكم شيئا اومعلومة جديدة تكون اضافة ما تبحثون عنه في هذا المنتدى



    بسم الله الرحمن الرحيم
    انواع اكل النمل ؟

    النوع الاول



    ويسمى باكل النمل العملاق يعيش هذا النوع على الارض وطوله اكثر من مترين وياخذ راسه 30سم من طوله اما ذنبه فطوله حوالي 60سم وله شعر طويل خشن ومخالب ارجله الامامية طويلة جدا بحيث لا يستطيع ان يمشي عليها فلذلك نراه يمشي على حافة قدميه بدلا من باطنها وهو يتغذى في الليل وينام في النهار.

    النوع الثاني


    يسمى الطمندور وهو نوع اخر من اكلة النمل وطوله حوالي مترين وله شعر قصير ويستخدم ذنبه في العديد من الاشياء وبدون ذنبه لا يستطيع ان يعيش كما هو على الاشجار.
    النوع الثالث



    يسمى اكل النمل الصغير فهو اصغر انواع اكل النمل وطوله حوالي 50سم ونصف هذا الطول ياخذه طول الذنب ويمكن هذا النوع ان يعيش حياته على الاشجار.



    أخوك/ إسلام





    يارب ينال ويحوز على اعجبكم




  9. #29
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Collapse Tcat

    الفهد الصياد ( Acinonyx Jubatus)



    يعتبر الفهد الصياد - و الذي يعيش في قارتي آسيا وأفريقيا –

    من الحيوانات الثديية المعرضة للانقراض ،


    والتي تنتمي إلى عائلة السنوريات أو القططيات .


    وهو أسرع الحيوانات الأرضية على الإطلاق ، حيث تصل سرعته


    القصوى إلى 112 كيلومتراً في الساعة ( 70 ميلاً ) لمسافات قصيرة .


    للفهد جسم نحيل ذو أرجل طويلة هزيلة ، و له فراء مذهب


    أو أصفر اللون مزين ببقع كثيرة صغيرة سوداء ، و له خطان


    أسودان يمتدان من عينيه نزولاً إلى زاويتي فمه ،


    و له ذيل طويلة ذو أشرطة قليلة سوداء و طرف أبيض .



    تصطاد الفهود أثناء النهار حيوانات من ذوات الحوافر مثل الظباء الصغيرة


    كما أنها تقتل الطيور و الحيوانات الصغيرة مثل الأرانب البرية


    و الخنازير الوحشية الإفريقية . تعيش الفهود في الأراضي العشبية


    المكشوفة و السافانا و المناطق الجبلية الشرقية و الجنوبية لإفريقيا



    وتطارد فريستها خلسة التي غالباً ماتكون غزالاً


    عندما تصبح قريبة بما فيه الكفاية تقفز

    بسرعة 100كم/ساعةتقريباً ، لتوقع الفريسة .





    ومهما يكن فإن استطاع الحيوان الرشيق أن يناورالفهد تشيتا ،

    إلى أكثر 400م فباستطاعته الهروب والنجاة


    حيث أن النمر يتوقف لتعبه الشديد ولا يستطيع الصمود


    بهذه السرعة لمسافة طويلة .




    وتكون للفهود الصغيرة حتى يصبح عمرها 10 أسابيع

    أعراف فضية جميلة إلى اسفل ظهورها .

    وتلد عادة في البطن الواحد من 2-5 صغار .

    ما قيل في الفهد



    يقال للذكر : الفهد ، وللأنثى : فهده "
    وهما البنة ، ولذلك يكنى ابابنة " ،

    وجروه الهوبر ،والأنثى هبيرة ،


    قال ارسطو : إن الفهد متولد بين أسد ونمرة ، او لبؤة ونمر ،


    ويقال : إن الفهد إذا حملت وثقل حملها


    حنا عليها كل ذكر يراها من الفهود ، ويواسيها في صيده ،


    فإذا أرادت الولادة هربت إلى موضع قدأعدته لنفسها ،


    حتى إذا علمت أولادها الصيد تركتها ،


    وبالفهد يضرب المثل فيشدة النوم ، قال بعض الشعراء

    رقدت مقلي وقلبي يقظا يحس الأمور حساً شديدا

    يحمد النوم في الجواد كمالا يمنع الفهد نومه أن يصيدا


    وقال الجاحظ :

    والفهد إذا اعتراه الداء الذي يقال له :

    (خانقة الفهود ) أكل العذرة فبرأ منه ،

    قال : والسباع تشتهي رائحة الفهود ، والفهد

    يتغيب عنها ، وربما قرب بعضها من بعضـها

    فيطمع الفهـد في نفـسه ، فإذا اراده

    الفهد وثب عليه السبع فأكله ، قالوا : وليس شيء في الحيوان

    في جرم الفهد إلا والفهد أثقل منه وأحطم لظهر الدابة ،

    والإناث أصعب خلقاً وأكثر جراءة وإقداماً منالذكور



    تعطي انطباع غير صحيح أن الجراء أصبحت تتودد مع الغزال المسكين ولكن الحقيقة
    هي أن الأم تعطي جرائها الدروس الأولى في صراع البقاء فهذا الغزال مكث مع الجراء مدة 30 دقيقة تقريباً
    وخلال هذه المدة (لعبت) الجراء مع الغزال وعذبته وطاردته كلما هرب وفي النهاية أكلته.
    الصور التالية التقطها المصور المحترف Andy Rouse في محميّة Masai Mara الواقعة جنوب غرب كينيا في قارة افريقا.


    أنثى الفهد تتربص للغزال …





    2. وبدأت المطاردة …





    3. يتم اصطياد الغزال بسهولة وبأعجوبة لم يصاب بضرر




    4. يتم جلب الغزال المنذهل للجراء الصغيره




    5. بدأت الجراء بتحسس الغزال الصغير وشم رائحته.





    6. الغزال الصغير يضجّع وقد أنهكه التعب ولا يدري ما هو مصيره.




    7. محاولة يائسة للهروب ولكن أنثى الفهد كانت تقبض عليه بسهولة.




    8. محاولة أخرى للهروب ولكن الان دور الجرو الصغير ليلحق به حتى يتعلم الاصطياد.




    صور نادرة جداً للفهد الصياد وهو يفترس تمساحاً كبير الحجم وتعتبر هذه الصور أول توثيق من نوعه لهذه الحادثة.
    قام بالتقاط هذه الصور الأمريكي Hal Brindley أثناء تواجده في محميّة Kruger في جنوب أفريقيا
    حيث كان من المفترض أن يلتقط في تلك اللحظة صوراً لفرس الماء ولكن تغيرّت الأحوال عند ظهور الفهد الصياد (Leopard)
    الذي فاجأ التمساح وسحبه من الماء وبدأت المعركة القاتلة حيث تمكّن الفهد الصياد من خنق التمساح ليرديه
    قتيلاً ومن ثم يسحبه الى مكان آمن حتى يأكل ما تيسّر منه.
















































    تمنياتي لكم بكل المتعة والفائدة

  10. #30
    عطاء بلا حدود الصورة الرمزية THE LION KING
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    34
    المشاركات
    8,623
    معدل تقييم المستوى
    32

    Collapse Tcat

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الصقـــور وانواعها



    الحُــر :أنه صياد صبور لديه قوة وطاقة في الطرد أكثر من الشاهين، وهو أسرع منه في المسافات الطويلة ، وأقدر منه على الفوز بالصيدة .
    (وبعض أنواع الحر) يحضر بناء على طلب مدربه حتى ولو كانت الطريدة في يده، وسواء كان قد أكل منا قليلاً أو كثيراً فإنه يترك صيدته ويلبي نداء مدربه ، ويحدث هذا بنسبة صقرين في كل عشرين ، وهذا نسبة ممتازة بالنسبة للجوارح الأخرى المتعلمة، وحتى إذا كان الحر بعيداً عن صاحبه أو مختفياً عنه، يحضر إليه بمجرد سماع ندائه عليه.
    ومن ميزاته المعروفة أنه إذا ظل برفقة صاحبه وقتاً طويلاً " وقرنص " فإنه يصبح مهذباً ومطيعاً للغاية .. وقد سمعت بعض الناس يقولون أنه ثقيل النفس ولكن بحكم معاشرتي الطويلة لهذا الجنس من الطيور، أقول أن ما قيل عنه غير حقيقي ، واهم ميزة في (الحر) أنه يكون جاهزاً للقنص ، وقد نظف ريشه القديم وظهر ريشه الجديد ، أما قبل موسم الصيد بأسابيع أو في أول الموسم مباشرة . وهذه ميزة عظيمة وتعطي الفرصة لأصحاب الهواية بممارسة القنص في الوقت المناسب، ومعظم معيشة الحر في الصحراء التي تتوفر فيها الأرانب والفئران والطيور البريةويتميز الحر بأنه يتحمل الجوع والجلد وقوة التحمل في شدة المعاملة ، وتناول الغليظ من الغذاء، وهو طائر قنوع ومزاجه أهدى وأبرد من سائر الجوارح. وهو أحسن ألفة وأشد إقداماً على مهاجمة الطير، وهو من أثبت الجوارح جناناً وأقواها طيراناً، وأحرصها على إيقاع الطرائد والظفر بها، وهو قصير الذنب عظيم المنكبين، كبير الرأس ، أغبر اللون ، كما أنه أصفر الرجلين والمنقار
    والصفات التي تعطي صقراً جيداً هي أن يكون أحمر اللون ، عريض الهامة طويل العنق، رحب الصدر ، ممتلئ الزور، عريض الوسط، ممتلئ الفخذين ، قصير الساقين، طويل الجناحين، معتدل الذنب سبط الكف، غليظ الأصابع ، أسود اللسان واسع المنخار صغيرها ، جناحاه كالمقص على ظهره ، فإذا جمع هذه الصفات كان شديد المراس والوثوق ، وكانت سرعته عظيمة .
    ومن ألوانه الأشهب الكثير البياض ، ومنه الأبيض الخالص والأحمر والأصفر الضارب إلى الحمرة، ومنه الضارب لونه إلى الحمرة ، ومنه الضارب لونه إلى الخضرة، والأسود وهو لا يأوى إلى الأشجار أو رؤوس الجبال، إنما يسكن المغاور والكهوف وصدوع الجبال .
    وأول من صاد بالحر وضراه الحارث بن معاوية بن ثور بن كنده كما ذكرنا في الفصل الثاني من هذه " الدراسة " ثم انتشر بين العرب وقد أخذت الفرس عن العرب الصيد بالصقور فقد جاء في " كتاب القانون في علم البيزرة " إن كسرى بهرام بن سابور ..
    لما بلغه تضرية العرب للصقور على الصيد أرسل إلى نصر بن خزيمة صاحب الجزيرة يلتمس منه صقوراً فأرسل له منها ما كان قد دربه وعلمه الصيد فلما رآه كسرى يقتنص الظبي والأرنب اشتد إعجاباً به، وأتخذ الصقور وأظهر للروم فضلها على الشواهين ، ومن هنا قال الجاحظ أن الباز عندهم أعجمي والصقر عربي .
    وهو قليل لطلب الماء في الشتاء، ولكن يزداد إقباله له في الصيف .
    ـ قَـرنصـُة الحُـر :
    والحر " يقرنص " مثل البزاة والشواهين ، فإذا أخذ الصقر يلقى ريش جناحيه، حتى لا يبقى فيه سوى العدد القليل، كفه صاحبه عن الصيد وأبقاه في المنزل للقرنصة .
    وهو لا يحتاج في أثناء القرنصة إلى شيء غير التقوية، وذلك بإعطائه الطعام الطري وخاصة الطيور والفئران البرية أو لحم الأرانب أما لحوم البقر والإبل والغنم فلا تجوز بصفة دائمة ولا يجوز أن يتناول هذه اللحوم أكثر من أسبوع واحد .. وأن يقدم له الماء كما عوده صقاره على تناوله .
    وعلى صاحبه أن يداوم على نظافة المكان المعد لقرنصة الصقر، وأن يمنع عنه الحشرات الصغيرة مثل البق والبراغيث ، وأن يجعل الهواء يتخلل هذا المكان بصفة دائمة .
    فإذا نال الطير حظه من الراحة سل ريشه وتركه ، ( لينبت) بعد أربعين يوماً .. وفي ساحة القنص يجب تغطية رأس الطير " بالبرقع" لتغمض عيناه، حتى لا يثب عن يد صقاره لغير حاجة ، وحتى لا ينطلق على الطريدة قبل الأوان فتخور قواه وتضعف عزيمته.
    والحر يصيد الحبارى والأرنب والكروان ، ولا يصيد الغزال مطلقاً . والحر له فصائل من نفس جنسه تابعة له تختلف من حيث حجم الجسم وطول الأجنحة ولون الريش والعينين. وهي حسب أسمائها الدارجة المعروفة في المنطقة ، وحسب تسلسل فصائلها.
    "الجرموشة " " وكرى الحرار " وقد تحدثنا عن الحر أما النوعان الآخران فالحديث عنهما على الصفحات التالية :


    وَكـْرِى الحَرار :
    يقل حجمه قليلاً عن الحر، والبعض منها يساويه في الحجم، وهو يتساوى مع الحر في طريقة تدريبه وتعليمه. وبعض أنوع الوكرى تكون شديدة الشراسة، وفي حالات قليلة تتفوق على الحر . وألوانه الأحمر المائل إلى الصفرة . والميزة البارزة فيه والتي ينفرد بها عن بقية الجوارح هي سواد عينيه واحمرار شعر قمة رأسه، وفي الغالب يكون لون منخاره أصفر وكف قدمه صفراء..
    وأهل المنطقة يعرفون الوكرى ويميزونه على الحر من النظرة الأولى له، وأثناء تحليقه في الجو، إذا أن جناحيه تكونان انسيابية ومنحنية إلى أسفل قليلاً.
    وهو يصيد كل ما يصيده الحر ، ويتبع معه نفس الأسلوب في القرنصة ونوعية العلف الذي يتغذى عليه .
    02 القرمُوشَة :تكون أصغر في الحجم من الحر والوكرى ، وألوانها الأسود والأحمر والأشقر والأبيض، وكف قدمها والأصابع صغيرة ، والفم صغير والمنخار ضيق. وتمتاز بالصبر والجلد مثل الحر تماماً.
    وتصيد كل ما تصيده الحر والوكرى وتقرنص مثلهما .
    ـ الشَّاهِــين :من جنس الصقر، وهو من الطيور البحرية التي تعيش على الشواطئ ويتغذى على طيور الماء، وهناك نوع آخر من طيور الماء تسمى (الدمى) وهي من جنس العقاب وسيأتي الكلام عنها في الفصل الخاص بهذا الصنف.
    والشاهين له توابع من نفس الفصيلة تسمى بلغة أهل المنطقة: " وكرى الشواهين " ثم يليه " تبع الشواهين " وسيأتي الحديث عنهما لاحقا .
    والشاهين كلمة فارسية معناها (الميزان) لأنه لا يتحمل الجوع الشديد أو الشبع. وهو سريع الغضب والنفور وخاصة المسن منها، وهو وإن كان قابلاً للتأديب والتعلم إلا أنه يحتاج إلى المعاملة الرقيقة والرفق، ويقال عنه " أنه أرق من الزجاج مكسراً " وهو من الحر تحملاً للشقاء والتعب وأصغر منه حجماً.
    والشاهين من أسرع الجوارح كلها على الطرد في المسافات القصيرة ومن أحسنها تقلباً في الجو وأجودها إقبالاً وإدباراً وراء الصيدة وأشدها ضراوة على الطرد ، ولكن الحر يمتاز عنه بالجودة في الطرد على المسافات الطويلة ويمتاز عن الشاهين بطول النفس .
    وعن تجربتنا بالصيد بالشاهين، أنه إذا صاد شيئاً لم يتركه بناء على أمر مدربه سواء بالنداء أو باستعمال التلواح .
    ومن عيوبه أنه يتأخر في إلقاء ريشه القديم ولا يكون جاهزاً تماماً إلا قبل نهاية موسم القنص بشهر أو أقل من الشهر وبذلك يفوت على صاحبه فرصة التمتع بالهواية في وقتها المناسب، وأحياناً إذا طالت مدة معيشته مع صاحبه ففي غالب الأمر يتجاهل ما تعلمه من دقة التدريب ويكون غير مهذب الخلق. وأهل الفرس يعرفون " الشاهين " أكثر من أهل البلدان العربية لأنه يوجد بكثرة في بلادهم ، وهم يفهمون أكثر من غيرهم في أسلوب تضريته وآداب معاملته وحسن القنص به ، وقد مارسوا الصيد به منذ القدم .
    وألوان الشاهين : الأسود الخالص والأسود الرأس والظهر وبطنه ممتزجة بالأبيض ومنه الأرجواني المنقط بالأبيض وأطراف الريش ذهبية اللون. ومنه الأحمر ومنه ما يكون أبيض الرأس .
    والمفضل منها من كان عظيم الهامة، واسع العينين، حادها طويل العنق، ممتلئ الزور، عريض الوسط ممتلئ الفخذين، قصير الساقين ، طويل الجناحين قصير الذنب، سبط الكف، ضيقها، ريشه قليل ولين ، تام الخوافي رقيق الذنب.
    والشاهين يصيد ما يصيده الحر . ويتبع معه نفس الأسلوب في التدريب إلا انه يحتاج وقتاً أطول من الحر. لحدة مزاجه وعدم استجابته .
    وتكاد تجمل كتب البيزرة وغيرها على أن أول من عرف الشواهين ودربها هو قسطنطين ملك الروم . وذلك أنه رأى شاهيناً محلقاً على طير ماء يصطاده ، فأعجبه ما رأى من فراهته وسرعة طيرانه وحسن صيده، وذلك بأنه وجده يحلق في طيرانه حتى يلحق عنان الجو، ثم يعود في طرفه عين فيضرب طير الماء فيأخذه قناصاً.. فقال ينبغي أن يصطاد هذا الطائر ويعلم ، فإن كان قابلاً للتعليم ظهرت منه الأعاجيب في الصيد .. وأمر بصيده وتعليمه ، فصيد وعلم وحمله على يده ثم ريضت له الشواهين بعد ذلك .
    01 وَكـْرِى الشَوَاهيِـن :يكون في حجم الشاهين ، وأحياناً أقل منه حجماً، ويكون أحمر الرأس وتميل أحياناً عيناه إلى اللون الأصفر ، وألوانه هي ألوان الشاهين .
    وهو يتميز بقرب شكله من الشاهين ، ولكن يختلف عنه في طلاقة أصابعه وامتدادهم وقدماه وخياشيمه صفراء اللون ، وهو قابل للتعليم ومزاجه أبرد من مزاج الشاهين ، ويتبع في تعليمه نفس أسلوب تدريب الشاهين ، وهو يصيد الحبارى والكروان والأرنب
    02 تَـبْع الِشـوَاهين :وهي السلالة الثالثة من الشاهين، وهو يشبه في شكله الشاهين. وهو أقل منه ومن الوكرى حجماً ووزناً، وهو صغير الفم ، وأرجله نحيلة صفراء وحجم رأسه صغير ، ومزاجه أبرد من الشاهين وهو أرقط اللون والصدر، والبطن منقطة بالبياض ... وهو يكثر على ساحل البحر ويتغذى على طيور البحر والبر، وتدريبه أسهل من تدريب الشاهين
    ـ البَـاشِــقْ :يمتاز الباشق عن البازي بأنه أصغر منه حجماً وأقل وزناً، وهو ألطف من البازي وأقرب إلى الألفة ، وهو أخف الجوارح طيراناً وأسرعها نهوضاً وأصغرها جسماً، ولكنه طائر قلق يأنس أحياناً ويستوحش حيناً آخر.
    وهو يشارك البازي في حدة المزاج وقوة النفس ، والباشق طائر حسن الصورة خفيف المحمل حلو الشمائل، وهو من درجة البازي حيث يصيد أفخر ما يصيده البازي من الدراج والحمام .
    ويحمد من الباشق أن يكون صغيراً في حجمه ، ثقيلاً في وزنه ويكون طويل الساقين قصير الفخذين، وهو ذو ألوان متعددة، فمنه الأحمر والأخضر والأصفر والأسبهرج الذي يشبه لون البزاة..



    فما كان أحمر الجسم أسود الظهر فهو صبور على الكد، أما الأحمر الظهر والبطن فهو رخو قليل الجلد، وأجود أنواع الباشق ما أخذ فرخاً قبل أن يلقي شيئاً من ريشه . ويضري الباشق على الصيد كما يضري البازي ويقرنص

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. عالم الحيوان
    بواسطة khalil في المنتدى أرشيف قسم الصور وقسم العجائب والغرائب
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 16-07-2007, 10:09 AM
  2. بعض غرائب عالم الحيوان......
    بواسطة AnoOomA في المنتدى أرشيف قسم الصور وقسم العجائب والغرائب
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 24-04-2007, 05:58 AM
  3. عالم الحيوان - صور
    بواسطة khalil في المنتدى أرشيف قسم الصور وقسم العجائب والغرائب
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 25-10-2006, 06:48 AM
  4. عالم الحيوان عالم مليئ بالعجائب والطرائف والأسرار
    بواسطة ابوشوق في المنتدى أرشيف القسم العام
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 10-02-2004, 10:26 AM
  5. أغرب صداقه في عالم الحيوان
    بواسطة بوملاك في المنتدى أرشيف قسم الصور وقسم العجائب والغرائب
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-11-2002, 11:19 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •